الرئيسيةصور ديكورمكتبة الصورالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 أحاديث عن رمضان

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
انا...



mms :
الجنسية : الجزائر
عدد المساهمات : 100
نقاط : 270
السٌّمعَة : 1
تاريخ التسجيل : 10/07/2011

مُساهمةموضوع: أحاديث عن رمضان   الثلاثاء يوليو 19, 2011 6:24 pm

5
احاديث نبوية حول شهر
رمضان







إِذَا دَخَلَ رَمَضَانُ فُتِّحَتْ أَبْوَابُ
الْجَنَّةِ وَغُلِّقَتْ
أَبْوَابُ جَهَنَّمَ وَسُلْسِلَتِ الشَّيَاطِينُ رواه
البخاري ومسلم





كَانَ رَسُولُ اللَّهِ صلى الله عليه وسلم
أَجْوَدَ النَّاسِ، وَكَانَ
أَجْوَدُ مَا يَكُونُ فِي رَمَضَانَ حِينَ يَلْقَاهُ
جِبْرِيلُ، وَكَانَ
يَلْقَاهُ فِي كُلِّ لَيْلَةٍ مِنْ رَمَضَانَ فَيُدَارِسُهُ
الْقُرْآنَ،
فَلَرَسُولُ اللَّهِ صلى الله عليه وسلم أَجْوَدُ بِالْخَيْرِ
مِنَ
الرِّيحِ الْمُرْسَلَةِ رواه البخاري





عَنْ أَبِي
هُرَيْرَةَ رضي الله عنه قَالَ: قَالَ رَسُولُ اللَّهِ صلى
الله عليه وسلم:
إِذَا كَانَ أَوَّلُ لَيْلَةٍ مِنْ شَهْرِ رَمَضَانَ
صُفِّدَتِ الشَّيَاطِينُ
وَمَرَدَةُ الْجِنِّ، وَغُلِّقَتْ أَبْوَابُ
النَّارِ، فَلَمْ يُفْتَحْ مِنْهَا
بَابٌ، وَفُتِّحَتْ أَبْوَابُ
الْجَنَّةِ فَلَمْ يُغْلَقْ مِنْهَا بَابٌ،
وَيُنَادِي مُنَادٍ: يَا
بَاغِيَ الْخَيْرِ أَقْبِلْ، وَيَا بَاغِيَ الشَّرِّ
أَقْصِرْ . وَلِلَّهِ
عُتَقَاءُ مِنَ النَّارِ، وَذَلكَ كُلُّ
لَيْلَةٍ





عَنْ سَهْلِ بْنِ سَعْدٍ رضي الله عنه عَنِ
النَّبِيِّ صلى الله عليه وسلم
قَالَ: فِي الْجَنَّةِ ثَمَانِيَةُ أَبْوَابٍ،
فِيهَا بَابٌ يُسَمَّى
الرَّيَّانَ، لاَ يَدْخُلُهُ إِلاَّ الصَّائِمُونَ رواه
البخاري





وهناك أحاديث ثلاثة متفقٌ على صحتها فقد رواها
البخاري ومسلم في صحيحهما



فعَنْ أَبِي هُرَيْرَةَ رضي الله عنه
قَالَ: قَالَ رَسُولُ اللَّهِ صلى
الله عليه وسلم: مَنْ صَامَ رَمَضَانَ
إِيمَانًا وَاحْتِسَابًا غُفِرَ
لَهُ مَا تَقَدَّمَ مِنْ ذَنْبِهِ وعنه أيضاً
أَنَّ رَسُولَ اللَّهِ صلى
الله عليه وسلم قَالَ مَنْ قَامَ رَمَضَانَ إِيمَانًا
وَاحْتِسَابًا
غُفِرَ لَهُ مَا تَقَدَّمَ مِنْ ذَنْبِهِ وأخيراً عنه أيضاً
قَالَ: قَالَ
رَسُولُ اللَّهِ صلى الله عليه وسلم : مَنْ يَقُمْ لَيْلَةَ
الْقَدْرِ
إِيمَانًا وَاحْتِسَابًا، غُفِرَ لَهُ مَا تَقَدَّمَ مِنْ
ذَنْبِهِ



ويقول عليه الصلاة والسلام يقول الله عز وجل كل عمل بن آدم
له الحسنة بعشر
أمثالها إلى سبعمائة ضعف إلا الصيام فانه لي و أنا أجزى به ترك
شهوته
وطعامه وشرابه من أجلى للصائم فرحتان فرحة عند فطره و فرحة عند لقاء ربه
و
لخلوف فم الصائم أطيب عند الله من ريح المسك

الصيام جنة فإذا كان صوم
يوم أحدكم فلا يرفث و لا يصخب فان سابه أحد أو قاتله فليقل إني
صائم





عن أبي أيوب رضى الله عنه أن رسول الله صلى الله عليه
وسلم قال : " من صام رمضان ثم أتبعه ستاً من شوال كان كصيام الدهر" رواه
مسلم



وروى أحمد النسائي عن ثوبان مرفوعاً : صيام شهر رمضان بعشرة
أشهر وصيام ستة أيام بشهرين فذلك صيام السنة





وعن أبي هريرة
رضى الله عنه مرفوعاً : من صام رمضان وأتبعه بست من شوال فكأنما صام الدهر . رواه
البزار وغيره





وروى الطبراني عن *** عمر رضي الله عنهما قال
: قال رسول الله صلى الله
عليه وسلم : " من صام رمضان وأتبعه ستاً من شوال خرج
من ذنوبه كيوم
ولدته
أمه



******************************

بمناسبة قرب
رمضان الكريم...اليكم افضل 3 ساعات برمضان



الساعة الأولى
:



(أول ساعة من النهار _ بعد صلاة الفجر)

قال الإمام النووي
رحمه الله في كتاب الأذكار

(اعلم أن أشرف أوقات الذكر في النهار الذكر بعد
صلاة الصبح ).

وأخرج الترمذي عن أنس رضي الله عنه عن النبي صلى الله عليه
وسلم أنه قال:
(من صلى الفجر في جماعة ثم قعد يذكر الله حتى تطلع الشمس ثم صلى
ركعتين
كانت له كآجر حجة وعمرة تامة تامة تامة )رواه الترمذي وقال حديث حسن
.

وكان النبي صلى الله عليه وسلم إذا صلى الغداة جلس في مصلاه حتى تطلع
الشمس حسناء .

ونص الفقهاء على استحباب استغلال هذه الساعة بذكر الله تعالى
حتى تطلع الشمس وفي الحديث(اللهم بارك لأمتي في بكورها ).

لذا يكره النوم
بعد صلاة الصبح لأنها ساعة تقسم فيها الأرزاق فلاينبغي
النوم فيها بل احيائها
بالذكر والدعاء وخاصة أننا في شهر رمضان الذي فيه
يتضاعف الأجر والثواب
.

الساعة الثانية :

(آخر ساعة من النهار _قبل الغروب)

هذه
الساعة الثمينة تفوت على المؤمن الصائم غالباً بالانشغال بإعداد
الإفطار والتهيء
له وهذا لاينبغي لمن حرص على تحصيل الأجر فهي لحظات ثمينة
ودقائق غالية .. هي من
أفضل الأوقات للدعاء وسؤال الله تعالى _ فهي من
أوقات الاستجابة .

كما
جاء في الحديث ( ثلاث مستجابات :دعوة الصائم ،ودعوة المظلوم ، ودعوة المسافر )رواه
الترمذي.

وكان السلف الصالح لأخر النهار أشد تعظيماً من أوله لأنه خاتمة
اليوم والموفق من وفقه الله لاستغلال هذه الساعة في دعاء الله .

الساعة
الثالثة :

( وقت السحور) .

السحور هو الوقت الذي يكون قبيل الفجر قال
تعالى (والمستغفرين بالأسحار ).

فاحرص أخي الصائم على هذا الوقت الثمين
بكثرة الدعاء والاستغفار حتى يؤذن
الفجر ، وخاصة أننا في شهر رمضان فلنستغل هذه
الدقائق الروحانية فيما يقوي
صلتنا بالله تعالى.

قال تعالى حاثاً على
اغتنام هذه الساعات الثمينة بالتسبيح واتهليل :

( وسبح بحمد ربك قبل طلوع
الشمس وقبل غروبها ومن آناء الليل فسبح وأطراف النهار لعلك ترضى).

وقال
تعالى : (وسبح بحمد ربك قبل طلوع الشمس وقبل غروبها ومن الليل فسبحه وأدبار
السجود

***********************

* وقل ربى ذدنى علما*

ساعد
على نشرها تاخذ اجرها واسالكم الدعاء وجزاكم الله خيرا




.......
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
أحاديث عن رمضان
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى فونام  :: الدين الإسلامى :: شهر رمضان-
انتقل الى: